محمد منير يشعل حماس الجمهور في الساحل الشمالى ويرفع لافتة كامل العدد


بقلم / لبني ربيع

أشعل النجم الكبير محمد منير، حماس الجماهير العاشقة لفنه وأغانيه، والتى جاءت من كل مكان لتستمتع بنجمها المحبوب إلى المسرح الرومانى بالساحل الشمالى ولم يهدأوا، ولم يكفوا عن التشجيع والرقص منذ بداية فقرته غنى منير ما يقرب من 10 أغاني، والتى يحفظها الجمهور ورددها معه مثل “الليلة ياسمرا” و”حبيبي لون الشيكولاتة” و”قلبى مساكن شعبية” و”هيلا هيلا” و”أحمر شفايف”.

وعبر الكينج محمد منير فى بداية الحفل عن سعادته بقوله سعيد بهذا الجو الأسرى معاكم، كما قال ساخرًا طبعًا مفيش مذاكرة، ولا مدارس جيل مرزق.

كان الكينح منير صرح من قبل قائلاً: “أننى اتنفس مزيكا والحفلات ولقاء الجمهور هو اكسير الحياة بالنسبة لى”.

يشار إلى أن الكينج محمد منير أعرب عن سعادته بنجاح أغنيته الأخيرة “الباقي من الصحاب”، وأشار  إلى أن النجاح يولد لديه طاقة إيجابية تجعله يريد أن يملأ الدنيا أغاني وحفلات، ولذلك فإنه بصدد تقديم أغانٍ جديدة تناسب الصيف.

أغنية “الباقى من الصحاب” من كلمات أحمد حسن راؤول، ألحان أحمد زعيم وتوزيع وسام عبد المنعم، وهي خامس أغاني ألبومه “باب الجمال”، وتتحدث عن الصداقة والذكريات القديمة، وقال الشاعر أحمد حسن راؤول لـ”اليوم السابع” إن أغنية “اللى باقى من أصحابى” تعتبر من أهم الأغانى التي كتبها في مشواره الغنائى، خاصة أن فكرتها تدور حول الصحاب وما يدور بينهم.

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.