حملات لتعقيم المساجد بالإسماعيلية قبل صلاة الجمعة.


بقلم / توفيق محمد

نظمت مديرية الأوقاف بمحافظة الإسماعيلية، حملة تعقيم وتطهير للمساجد ومحيطها من الخارج كإجراء احترازي قبل صلاة الجمعة.

وقال الدكتور صبري عبادة، وكيل وزارة الأوقاف بمحافظة الإسماعيلية، إن مديرية الأوقاف تنظم حملة تعقيم وتطهير كل يوم جمعة، كأحد الإجراءات الاحترازية.

أكد “عبادة”، على تنظيم حملة لتعقيم وتطهير للمساجد ومحيطها من الخارج، كإجراء احترازي قبل صلاة الجمعة، مشيرًا إلى أنه أصدر تعليمات لجميع الأئمة بالالتزام بموضوع خطبة الجمعة المحدد من قبل الوزارة، تحت عنوان “الوفاء ورد الجميل”، مشيرًا إلى أن الوفاء ورد الجميل من القيم الإنسانية والأخلاق الفاضلة التي دعا إليها ديننا الإسلامي الحنيف.

وأضاف “عبادة”، أن من أرقي أنواع الوفاء، الوفاء بين الزوجين، بحسن العشرة وحفظ المعروف، والوفاء لأصحاب الفضل، بحفظ الجميل لهم، والوفاء للمعلم باحترامه وتقديره وتوقيره، لافتًا إلى أن من أعظم صور الوفاء، الوفاء للوطن.

وأشار وكيل وزارة الأوقاف بمحافظة الإسماعيلية، إلى أنه أعطى تعليماته للأئمة والخطباء بضرورة الالتزام بالخطبة الموحدة، وعدم تجاوز الوقت المحدد للخطبة، وهو 10 دقائق للخطبتين الأولى والثانية، طبقًا للظروف الخاصة بفيروس كورونا، وارتداء الزى الأزهري أثناء أداء الصلاة.

وشدد وكيل وزارة الأوقاف بالإسماعيلية، على التزام مسئولي المساجد بتطبيق الضوابط والاشتراطات الخاصة، وأنه لم يتم رصد أي مخالفات تستدعي غلق مسجد.

كما شدد على جميع الأئمة الالتزام بموضوع الخطبة نصًا أو مضمونًا على أقل تقدير، وألا يزيد أداء الخطبة على عشر دقائق للخطبتين الأولى والثانية مراعاة للظروف الراهنة، مع ثقتنا في سعة أفقهم العلمي والفكري، وتفهمهم ما تقتضيه طبيعة المرحلة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.