اليابان تخصص 13 مليار دولار من الصناديق الاحتياطية لمكافحة “كورونا”


بقلم / سلامه السيد

أعلن مجلس الوزراء الياباني، اليوم الجمعة، تخصيص 1.4 تريليون ين (ما يعادل 13 مليار دولار) من الأموال الاحتياطية لعام 2021 المالي بشكل أساسي لشراء مزيد من اللقاحات المضادة لكورونا وكذلك توفير الأدوية للمرضى.

وذكرت وكالة أنباء (كيودو) اليابانية أنه من هذا المبلغ، خصصت الحكومة حوالي 5ر841 مليار ين لشراء مزيد من اللقاحات والترويج لطرح التطعيمات وسط مكافحة الدولة لاحتواء ارتفاع معدل الإصابات بسبب سلالة دلتا المتحورة شديدة العدوى.

وقال وزير المالية الياباني تارو آسو، في مؤتمر صحفي، إنه تم تخصيص حوالي 2ر235 مليار ين لشراء كاسيرفيماب وإمديفيماب، اللذين يتم إعطاؤهما عن طريق الوريد في علاج “كوكتيل الأجسام المضادة”، الذي يقلل من خطر دخول المريض إلى المستشفى أو الوفاة، وفقًا للتجارب السريرية في الخارج.

وجاء هذا التخصيص بعد يومين من تصريح رئيس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوجا، في مؤتمر صحفي، بأن الحكومة ستستجيب “للمهام العاجلة” مثل تأمين ما يكفي من اللقاحات والأدوية المستخدمة في علاج “كوكتيل الأجسام المضادة” من خلال استخدام الأموال الاحتياطية.

وقال سوجا إن اليابان، التي تتخلف عن الاقتصادات المتقدمة الأخرى في حملة التلقيح ضد كورونا، تهدف إلى إتمام تطعيم جميع الأشخاص المؤهلين في البلاد الذين يرغبون في تلقي اللقاحات “في وقت مبكر” في فترة ما بين أكتوبر ونوفمبر المقبلين.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.