رئيس مركز شباب دسوق: وقف النشاط الرياضى وأطراف صناعية لـ4 لاعبات من المصابين


بقلم / سليمان صابر

أكد سامي أبو سعدة رئيس مجلس إدارة مركز شباب دسوق في كفر الشيخ، أن الدولة بكل أجهزتها لم تتأخر عن تقديم كل العون للمصابين من فريق السرعة بمركز شباب دسوق، ما زالت اللاعبات الأربعة المصابات في حادث الأتوبيس، عن وقف جميع الأنشطة الرياضية بالمركز، تضامنًا مع مصابي فريق كرة السرعة بمركز الشباب، داعيا الله أن يخفف آلام 4 فتيات صاحبات الإصابات البالغة، وهناك بتر في اليد والأصابع.

وأضاف سعدة، أن الدكتور مصطفى مدبولي ، رئيس مجلس الوزراء، كلف وزير الرياضة بصرف معاش دائم لمن تعرض لإصابة مستديمة من لاعبات الفريق على غرار الأبطال الأولمبيين، وأن نيفين القباج قررت تقديم الدعم النفسي للمصابين، إلى جانب دعم أصحاب الإعاقات مادياً من حيث الأطراف الصناعية وغيرها، مؤكداً أن فريق كرة السرعة بمركز شباب دسوق، كان يخوض بطولة كرة السرعة وأثناء عودتهم تعرضوا لحادث قرب مدينة قويسنا، وتم نقلهم لمستشفى شبين، وأنه يضم 24 لاعبا ولاعبة تتراوح أعمارهم بين 14-18سنة ومعهم عضو مجلس إدارة ومدرب، وأصيب 11 لاعبا، عاد منهم 7 بمدينة دسوق عقب تلقيهم العلاج والإسعافات بمستشفى جامعة المنوفية، ومازالت اللاعبات الأربع في مستشفى الجامعة.

يذكر أن الأتوبيس الذي كان يستقله فريق كرة السرعة التابع لمركز شباب دسوق بمحافظة كفر الشيخ وخلال عودته من المشاركة ببطولة الكرة الخماسي بحي الأسمرات، تعرض لحادث، وأصيب خلاله 11 فرداً بكسور وجروح أثر التصادم.

وعلى الفور تم انتقال 8 سيارات إسعاف لنقل المصابين إلى مستشفى بركة السبع لتقديم المساعدات الطبية العاجلة، وتحويل الحالات الحرجة لمستشفى الجامعة لإجراء الجراحات اللازمة، وإجراء عمليات جراحية لـ4 منهم، وعاد 7 لاعبون لمدينة دسوق.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.