أنسو فاتي يستعد للعودة إلى برشلونة بعد غياب 290 يوماً


بقلم / محمد مسعد البنا

يستعد أنسو فاتي موهبة فريق برشلونة الإسباني، للعودة إلي المران الجماعي للبارسا، بعد شفائه من إصابة الغضروف المفصلي الداخلي للركبة اليسري منذ نوفمبر الماضي.

وتعرض أنسو فاتي جناح برشلونة، بتمزق في الغضروف المفصلي للركبة اليسري، في 7 نوفمبر 2020، بعد تدخل عنيف ماندي لاعب بيتيس، وأجري عملية جراحية عاجلة.

ووقاً لما نشرته صحيفة “موندو ديبورتيفو”الكتالونية، إن فاتي أجري عملية جراحية طارئة لعلاج تمزق الغضروف المفصلي للركبة اليستر، وهو ما أدي إلي غيابه لمدة 4 أشهر.

أضافت، إنه في يناير 2021، أصدر برشلونة بيانًا طبيًا جديدًا للإعلان عن خضوع أنسو فاتي لعلاج بيولوجي متجدد وأن التعافي كان على المسار الصحيح ، لكن الواقع كان مختلفًا ولم تظهر خياطة الغضروف المفصلي كما هو متوقع، وتعرض اللاعب لإنتكاسة جديدة في منطقة العملية الجراحية.

ومرت عدة أشهر ولم يقدم برشلونة أي فكرة عن موعد عودة أنسو فاتي إلي الملاعب، إلى أن أعلنوا في مايو أنه قد خضع لتنظير مفصل في ركبته اليسرى من قبل الدكتور خوسيه كارلوس بينتو نورونها في بورتو.

وخاض أنسو فاتي تدريبات تأهيلية مكثفة علي إصابته، من أجل إستعادة النغمة الجسدية والتنافسية، ولكن بعد 290 يومًا من إصابته، ثم ظهر في المران الجماعي للبارسا أمس، الثلاثاء.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.