مبابي: طموحى الفوز بكل البطولات ونصحت نيمار بألا يستفز الجماهير بمهاراته


بقلم / يسرا محمود

يري كيليان مبابي، مهاجم وجناح نادي باريس سان جيرمان، نفسه مدربا في المستقبل، حيث بإمكانه بث الطمأنية لزملائه وذلك وفقا لما نشأ عليه في كرة القدم”.

وقال مبابي فى حوارًا أجراه مع مجلة “Esquire” النسخة الإسبانية من أجل الكشف عن رؤيته لعالم كرة القدم والأسباب التي ساعدته في الوصول للمستوى الحالي: “أرى نفسي مدربًا في المستقبل، لأنني أضع نفسي مكان شخص آخر ولا أفكر في نفسي مثل أغلب اللاعبين، أعتقد أن لدي الموهبة للقيام بذلك، على سبيل المثال، إذا كان هناك زميلي بالفريق محبطًا من شيء في إحدى المباريات، يمكنني طمأنته وهذا ما نشأت عليه كرة القدم”.

وأضاف: “منذ سن مبكرة جدًا كنت دائمًا أستمع إلى جميع وجهات النظر المختلفة، لأن كرة القدم تتكون من وجهات نظر مختلفة، لذلك تعلمت على مدار حياتي أن أتحمل وأكون بهذا التسامح وأعتقد أن هذا ساعدني كثيرًا”.

وتابع مبابي : “لأن هذا الإحباط قد يؤثر على جميع لاعبي الفريق في المباراة، وبالتالي، التأثير يكون أقوى بكثير”.

وانتقل مبابي للحديث عن الدوري الفرنسي، وقال: “ليست البطولة الأفضل في العالم، ولكن بما أني أصبحت رمز لها، لطالما شعرت بالمسئولية للمساعدة على تطورها ونموها”.

وعن طموحه في المستقبل: “أسعى للفوز بجميع البطولات وكل شيء”.

وعلق على الجانب الذي يرى من خلاله كرة القدم، قائلا: “الفريق ليس مجموعة أصدقاء، لست مضطرًا لتناول العشاء مع زملائك كل ليلة من أجل تحقيق الفوز”.

وأختتم تصريحاته بالحديث عن النصيحة التي قدمها لزميله، نيمار، عندما وقع مع باريس سان جيرمان: “كان على تحذيره بمرور الوقت، وتذكيره دائمًا بأنه في فرنسا وعليه ألا يتباهى بمهاراته أمام جماهير المنافسين لأنهم يعتبرون ذلك استفزاز”.

ويعتبر مبابي هو أحد أهم اللاعبين الذين تتحدث عنهم الصحافة الأوروبية في الساعات الماضية خاصة مع اقتراب عقده على الانتهاء مع باريس سان جيرمان في يونيو 2022.

رفض مبابي جميع العروض المقدمة له للتجديد في باريس سان جيرمان من أجل الضغط على الإدارة القطرية في التفاوض مع ريال مدريد والسماح له بالانتقال إلى عملاق الدوري الإسباني


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.