العمر مجرد رقم.. “هالة” تنشر جلسة تصوير فى عيد ميلادها الـ50.


بقلم / حسين غريب

“تميت الـ50 سنة والطفولة لسه عايشة”.. بهذه الكلمات نشرت هالة أحمد من محافظة الإسكندرية جلسة تصوير فوتوغرافى خاصة بها فى عيد ميلادها الـ50 واستطاعت أن تثير مواقع التواصل الاجتماعى بسبب عمرها الذى لا يتناسب مع شكلها وظهورها وكأنها شابة فى العشرين من عمرها.

هالة أحمد داخل المكان الذى قامت بالتصوير فيه وكشفت أن الفكرة جاءت لها عندما كان عمرها 49 عاما، وقررت أن تختلف بوصولها لسن الـ50 بطريقة مختلفة.

وقالت “هالة”، إن من ساعدها فى تنفيذ الفكرة أبناءها ومن قام بتصوير الجلسة نجلتها وابنها بينما من قام بتصميم الفستان هو حماه ابنها وشجعوها على تنفيذها ونجاحها .

وطالبت السيدات بضرورة الاهتمام بالمظهر والعمل وعدم الاكتفاء بتربية الأبناء فقط ولكن تحقيق الذات من الأمور التى لا يجب الاستغناء عنها تماما خلال الحياة لكى تشعر بالسعادة ذاتها وتحقق نجاحا بجانب نجاحها فى منزلها .

وقالت إنها تزوجت عندما كان عمرها 24 عاما وكرست حياتها لخدمة أبنائها الثلاثة حتى وصلوا للمرحلة الجامعية وقررت الانفصال من 3 سنوات فقررت للخروج إلى العمل واستكمال الدراسة التى أحبها فى مجال علم النفس والعمل فى المشغولات اليدوية لتحقيق ذاتها فائده ” بحب شغلى وعايشة حياتى لتصحيح ما أخطأت فيه”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.