الأمير هاري وميجان ماركل يتبرعان لدعم إجلاء العائلات الأفغانية بعد سيطرة طالبان


بقلم /علاء ياقوت

تبرع الأمير هاري وزوجته ميجان ماركل لمنظمة (WAW) المعنية بدعم المرأة من خلال مؤسسة Archewell Foundation لدعم الجهود المبذولة لإجلاء العائلات الأفغانية ونقلها، بعد سيطرة طالبان على البلاد.

ونشرت المنظمة بيانا توجه به الشكر لمؤسسة هاري وميجان الخيرية، تقول به :”شكرًا لك آرتشويل.. نحن ممتنون للغاية لكرم مؤسسة Archewell في دعم جهودنا لإجلاء ونقل آلاف النساء والأطفال الأفغان والعائلات ، بما في ذلك موظفينا”، وفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

وتعد منظمة “waw” أكبر منظمة نسائية في أفغانستان – لديها أكثر من 850 موظفًا أفغانيًا محليًا يعملون بلا كلل لتقديم خدمات الدعم للنساء والأطفال والعائلات، وذلك من خلال العمل مع الشركاء الاستراتيجيين وأصحاب المصلحة المحليين، بهدف تحويل معايير العنف والقمع إلى معايير السلام والمساواة.

يأتي ذلك بعد أن أصدر هاري وميجان بيان تم نشره عبر موقع “آرتشويل” للتعليق علي سيطرة طالبان علي أفغاستان، مؤكدان إن تقدم طالبان في أفغانستان جعلهما “عاجزين عن الكلام” و “الحزن”، والذي وجه لها المتابعون للشأن الملكى، انتقادات حادة لتجاهل دوق ودوقة ساسكس الحديث عن منظمات بريطانية تهتم بالصحة العقلية.

الخطاب أدرج مجموعة من المنظمات للتبرع عبرها، ولما يذكرا منظمات بريطانية، بل ذكرا منظمات أمريكية فقط، وفقا للديلى ميل، وتساءل المعجبين الملكيين عن سبب إدراج الأمير هارى وميجان ماركل للجمعيات الخيرية الأمريكية فقط، وتجاهل المشاريع الملكية التي أطلقوها بما في ذلك Head’s Together and Shout.، وعلق أحدهم قائلاً: “تخيل الحديث عن” المجتمع الدولي “ثم إدراج المنظمات الأمريكية فقط.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.