مصرع صياد غرقا بنهر النيل بدار السلام جنوب شرقى سوهاج


بقلم / مسعد ممدوح

لقى صياد مصرعه غرقا بنهر النيل دائرة مركز دار السلام جنوب شرقى محافظة سوهاج، وعثر على جثته طافيه، وتم إنتشالها بمعرفة قوات الإنقاذ النهرى، ونقلها لمشرحة مستشفى دار السلام المركزى، تحت تصرف النيابة العامة التي تولت التحقيق، وصرحت بدفنها لعدم وجود شبهة جنائية.

كان اللواء محمد عبدالمنعم شرباش مساعد الوزير مدير أمن سوهاج، تلقى بلاغا من مساعده لفرقة الشرق يفيد بالعثور على جثة طافيه بنهر النيل بدائرة مركز دار السلام وتم نقلها للمشرحة بمستشفى دار السلام.

وبالفحص تبين من خلال التحريات التي أشرف عليها اللواء محمد زين مدير إدارة المباحث الجنائية وقادها المقدم المزمل نافع رئيس وحدة مباحث مركز شرطة دار السلام بالعثور علي جثة طافية بنهر النيل

أنتقل مأمور وضباط المركز وقوات وحدة الإنقاذ النهري وتم إنتشال الجثة تبين أنها لصياد 35 سنة ويقيم بذات الناحية يرتدي كامل ملابسه وبمناظرته تبين عدم وجود ثمة إصابات ظاهرية به

وبسؤال شقيقه 40 سنة عامل ويقيم بذات الناحية، قرر أنه أثناء قيام شقيقه المذكور بصيد الأسماك بناحية قناطر نجع حمادي بتاريخ 16 الجاري اختل توازنه وسقط من أعلي المركب بالنهر مما نتج عنه غرقه، ونفي الشبهة الجنائية، وبتوقيع الكشف الطبي علي الجثة بمعرفة مفتش الصحة أفاد بعدم وجود ثمة إصابات ظاهرية وأن سبب الوفاة ” إسفكسيا الغرق “، ولا توجد شبهة جنائية، تم تحرير محضرا بالواقعة والعرض على النيابة العامة التي صرحت بدفن الجثة لعدم وجود شبهة جنائية.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.