الرعاية الصحية” تستجيب لشاب بورسعيدى مصاب بقطع فى الحبل الشوكى..


بقلم / سونيا محمد المصرى

قال محمد عليوة صاحب الـ 35 سنة، وكان يعمل صباحاً ومساءً لبناء حياته الزوجية ويعيش بشكل طبيعى إلا أنه فى يوم كان ذاهباً للشاطئ هو وخطيبته واعتاد فى كل مرة أن يقفز من أعلى مطعم داخل المياه تحت الإنشاء يطلق عليه البور سعيدية “الكازينو المحروق”، إلا أنه قفز واصطدمت رأسه بالأرض فأصيب بقطع جزئى فى الحبل الشوكى تسبب له بشلل رباعى .

وأشار إلى أنه ظل عامين يعانى من المرض والوضع الجديد الذى أصبح عليه وكان شقيقه ووالدته محور حياته لأنه لا يستطيع الحركة، وبمرور الوقت بدأ يعتاد على هذه الحياة ويتعامل، ويفقد الأمل فى علاجه إلا بعد الإعلان عن المبادرة الرئاسية بعلاج ضمور العضلات والحبل الشوكي، عاد الأمل له مرة أخرى واستغاث بكل من يستطيع توجيه يد العون لعلاجه.

وأوضح “عليوة”، أن الدكتور مصطفى شعبان، مدير الهيئة العامة للرعاية الصحية بمحافظة بورسعيد، استقبله بمكتبه لبحث سُبُل العلاج بمنظومة التأمين الصحى الشامل، حيث تم التنسيق مع عدد من مسئولى المنظومة للوقوف على الخطوات الفعلية لعلاج الشاب البورسعيدي

. وأكد محمد عليوة  أن الدكتور مصطفى شعبان استقبله أفضل استقبال فى مكتبه واستمع له وأطلع على الأوراق الخاصة به، قائلا له “مش هنسيبك”، مما رفع بروحه المعنوية وجدد له الأمل فى العلاج مرة أخرى.

وأضاف “عليوة”، أنه سيتم استخراج تقرير طبى حديث بحالة الشاب البور سعيدي، وسيتم عرضه على أطباء المركز الطبى العالمى على نفقة التأمين الصحى الشامل للكشف عليه وتحديد الخطوات الفعلية للعلاج.

وقدم الشاب محمد عليوة البالغ من العمر 39 عاماً الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى على ما رآه فى منظومة التأمين الصحى الشامل، وكذلك قيادات هيئة الرعاية الصحية ببورسعيد، لما شاهده من معاملة حسنه وخدمة طبية متقدمة


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.