الملكة إليزابيث تواصل قضاء الإجازة في”بالمورال”رغم إصابة أحد موظفيها بكورونا


بقلم / سمير جمعه

قررت الملكة إليزابيث، ملكة بريطانيا، مواصلة إجازتها الصيفية فى قلعة بالمورال بأسكتلندا، على الرغم من ثبوت إصابة أحد العاملين في القصرالاسكتلندي بفيروس كورونا.

وستبقى الملكة البالغة من العمر 95 عامًا في قلعتها الخاصة هناك كما هو مخطط لها وتم إرسال موظفة أخرى بعد عمل مسحة لكوفيد 19،وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية..

وقررت الملكة اليزابيث البقاء في أسكتلندا وقضاء إجازتها والعودة إلى حياتها الطبيعية” بعد وفاة الأمير فيليب حسب مصدر لصحيفة صن البريطانية.

وقال متحدث باسم قصر باكنجهام: “لدينا إجراءات معمول بها في حالة إصابة عضو في أي فريق بكوفيد 19، وتعد هذه أول إقامة صيفية للملكة في ملاذها الاسكتلندي المحبوب منذ وفاة زوجها الأمير فيليب دوق إدنبرة في أبريل.

ويتواجد مع الملكة اليزابيث فى قلعة بالمورال، ابنها الأمير أندرو وزوجته السابقة سارة فيرجسون والأميرة بياتريس وزوجها إدواردو موزي والأمير إدوارد وصوفي، كونتيسة ويسيكس.

من المتوقع وصول الأمير وليام وكيت ميدلتون دوق ودوقة كامبريدج وأطفالهما في وقت لاحق من هذا الشهر.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.